x
تمديد معرض "حوار الحروف" في جاليري رؤى 32 للفنون لنهاية الشهر
تمديد معرض "حوار الحروف" في جاليري رؤى 32 للفنون لنهاية الشهر

أعلن القائمون على معرض الخط العربي الفني الجماعي "حوار الحروف" الذي يقام في جاليري رؤى 32 للفنون، ضمن فعاليات مبادرة "ض" إحدى مبادرات مؤسسة ولي العهد، عن تمديد مدّة المعرض حتى 30 حزيران الحالي.
وبيّن القائمون في بيان صحفي اليوم الأحد، أن سبب التمديد يأتي نظراً للإقبال الكبير على المعرض الذي يشارك به عدد من الفنانين الأردنيين والعرب.


وأوضح البيان، أن المعرض سيتخلله تنفيذ ندوة مفتوحة لجمهور المهتمين بالخط العربي ومعرض "حوار الحروف" يوم السبت المقبل في السادسة مساء، وسيشارك بها الناقد الدكتور مازن عصفور والفنان فاروق لمبز والفنان الناقد حسين نشوان والفنان محمد أبو عزيز، وسيديرها الفنان الناقد رسمي جراح. ويقدم معرض "حوار الحروف" لفن الخط العربي، الحروف الكلاسيكية بأنواعها المختلفة، مع إضافة روح الفن المعاصر إليها، لاسيما من خلال الألوان التي كانت تعانق الحروف في كثير من اللوحات لتضيف إلى جمالية الخط بعداً آخر ومميزاً في الشكل والتركيب، وعلى الرغم من اعتماد فن الخط العربي على قواعد محددة، إلا أنه يتميز في تقديم رؤية الفنان للنص، وتصويره معاني النصوص القرآنية أو الأدبية عبر الإطارات الحروفية التي يبتكرها.


ويشارك في المعرض فنانون أردنيون وعرب، فمن الأردن يشارك كل من حازم الزعبي، وحسين الأزعط، ورسمي الجراح، وعدنان يحيى، وفاروق لمبز، ومحمد أبو عزيز، ومحمد بلبيسي، ومحمود طه، ومن سوريا يشارك اكسم طلاع، ومحمد غنوم، ومن السعوديّة يشارك زمان جاسم، ومن العراق، تركي عبد الأمير، وجاسم محمد، وحارث الحديثي، وعباس البغدادي، وعلي العبادي، وعماد الظاهر.


يذكر أن المعرض يندرج ضمن فعاليات مبادرة "ض" إحدى مبادرات مؤسسة ولي العهد التي جاءت تنفيذاً لنهج ولي العهد سمو الامير الحسين بن عبدلله الثاني، بتوحيد الجهود المبذولة تجاه اللغة العربيّة وتمكين الشباب بالمزيد من المهارات في هذا القطاع ليكونوا سفراء عالميين للغتنا الأم، مستخدمين أحدث التكنولوجيات لإبراز مكانتها وجماليتها.